هَل تَركَ الله العَرش عِندَما تَجَسّد؟

 

الله لا يَرضَى عَن تَحرّيف كَلامِه

"لِمَاذا يَقولْ المُسلم بِأَنَ الكِتَاب المُقَدسّ مُحَرَف؟" مَاذَا يُريدُني المُسّلم أَن أَتعَلمْ عَن الله؟

لمَاذا يُحَرف اليَهود ويَكتِمُون

"لِمَاذا يَقولْ المُسلم بِأَنَ الكِتَاب المُقَدسّ مُحَرَف؟" أَنَا لا أَفهَم مَنطِق اليَهود في عَصّر الإسّلام.

القُرآن تَحُثّ علىَ تَطبِيق أَحكَامِهِ وشَرائِعهِ

"لِمَاذا يَقولْ المُسلم بِأَنَ الكِتَاب المُقَدسّ مُحَرَف؟" يُقالْ إِنَهُ مُحَرّف عَلى الرَغم مِن أَنَهُ يُوجَد عِدة آيات فِي القُرآن تَحُثّ أَهلَ الكِتَابْ المُقدَس علىَ تَطبِيق أَحكَامِ

مُحَرّف عَلى الرَغم مِن

"لِمَاذا يَقولْ المُسلم بِأَنَ الكِتَاب المُقَدسّ مُحَرَف؟" يُقالْ إِنَهُ مُحَرّف عَلى الرَغم مِن أَنَهُ إِنّ كَانَ قَدّ تَحَرفْ فَإِنّ نَبيّ الإِسّلام لنْ يَ

الله قَدْ تَزَوجَ مِن مَريَم

"لِمَاذا يَقولْ المُسلم بِأَنَ الكِتَاب المُقَدسّ مُحَرَف؟" يَعتَقِد المُسّلِمون أَنَنَا نُؤمِن بِأَنَ الله قَدْ تَزَوجَ مِن مَريَم وأَنَهُ أَنجَبَ مِنهَا الم

فِي القُرآن قَانُون يَمنَع تَحريف

"لِمَاذا يَقولْ المُسلم بِأَنَ الكِتَاب المُقَدسّ مُحَرَف؟" يُقالْ إِنَهُ مُحَرّف عَلى الرَغم مِن أَنَهُ يُوجَد فِي القُرآن قَانُون يَمنَع تَحريف كَلامَ الله.

القُرآنْ قَد صَادَق علىَ صِحَة الكِتَابْ المُقدَس

"لِمَاذا يَقولْ المُسلم بِأَنَ الكِتَاب المُقَدسّ مُحَرَف؟" مَع أَنْ القُرآنْ قَد صَادَق علىَ صِحَة الكِتَابْ المُقدَس فِي العَدِيدْ مِن الآياتْ أَهمَها:

لا يُوجَد آية في القُرآن تَقُولْ أَنَ الانجيل قَد تَحَرَف

"لِمَاذا يَقولْ المُسلم بِأَنَ الكِتَاب المُقَدسّ مُحَرَف؟" إِنَهُ مُحَرَف على الرَغم مِن أَنهُ لا يُوجَد آية في القُرآن تَقُولْ أَنَ الكِتَابْ المُقَدَس قَد